أفضل 12 مهارة يجب أن يمتلكها كل محلل أعمال

في جو الأعمال المليء بالذكاء التكنولوجي اليوم، يجب على الشركات أن تستخدم باستمرار أفضل الممارسات الحالية لاكتساب ميزة تنافسية في صناعتها والحفاظ عليها.
معرفة صناعة التكنولوجيا
أفضل 12 مهارة يجب أن يمتلكها كل محلل أعمال

أفضل 12 مهارة يجب أن يمتلكها كل محلل أعمال

تكنولوجيا المعلومات مجال مثير، لكن محترفي تكنولوجيا المعلومات يدركون بسرعة أن هناك قاعدة غير معلنة يجب عليك تحديث معلوماتك باستمرار. لا يختلف الوضع بالنسبة لمحللي الأعمال. وفي جو الأعمال المليء بالذكاء التكنولوجي اليوم، يجب على الشركات أن تستخدم باستمرار أفضل الممارسات الحالية لاكتساب ميزة تنافسية في صناعتها والحفاظ عليها.

كما يوحي الاسم، تتمثل مهمة محلل الأعمال في تحليل إجراءات العمل والممارسات والنماذج الخاصة بالعميل، وصياغة الحلول المثلى باستخدام أحدث التقنيات مثل Fintech والتجارة الإلكترونية، من بين أمور أخرى. ويجب أن يكون المحلل الجيد على دراية بكل من الأعمال والتكنولوجيا لتقديم حلول شاملة. لذا، كمحلل أعمال، ما الذي يمكنك فعله لزيادة فرصك إلى الحد الأقصى؟ لحسن الحظ، قمنا بتجميع بعض أفضل المهارات التي يجب امتلاكها.

المهارات الفنية أو الصلبة:

  1. معرفة صناعة التكنولوجيا
  2. إجراء أبحاث الجودة
  3. تحليل البيانات
  4. التخطيط المالي
  5. التوثيق
  6. أساسيات البرمجة

المهارات اللينة

  1. حل المشاكل
  2. اتخاذ القرار
  3. المهارات الإدارية
  4. التواصل
  5. التفاوض
  6. التوجيه

معرفة صناعة التكنولوجيا

تقدم التحسينات التقنية طرقًا أسهل وأفضل لتقديم الخدمات في عالم الأعمال. نتيجة لذلك، هناك حوافز كبيرة للاستمرار في تطوير تقنيات وبرامج وإجراءات جديدة ومحسنة. ونظرًا لأن جزءًا كبيرًا من وظيفة محلل الأعمال يتضمن تطوير الحلول وتنفيذها، فمن الضروري أن تظل على اطلاع دائم بالتطورات الحالية في عالم التكنولوجيا. كلما زادت معرفتك، زادت فعالية الحلول التي تقدمها لاحتياجات عمل العميل.

إجراء أبحاث الجودة

البحث هو إحدى الخطوات الأولى في تلبية احتياجات شركة العميل. هو يتيح لك الحصول على صورة أوضح للتحديات التي تواجه العميل بالإضافة إلى الحلول المحتملة. ستؤدي البيانات البحثية غير الدقيقة إلى حلول غير فعالة، لذلك من الضروري استخدام جميع الأدوات والموارد المتاحة للتأكد من إجراء بحث عالي الجودة والحصول على البيانات.

تحليل البيانات

تحليل البيانات هو الخطوة التالية بعد البحث وجمع البيانات. يفهم محلل الأعمال الجيد مختلف عناصر البيانات ذات الصلة مثل التخطيط المالي وتقييم المخاطر ويمكنه تحليلها وتفسيرها في سياق كل مشروع.

التخطيط المالي

يعد التخطيط المالي مهارة أساسية يجب أن تتمتع بها كمحلل أعمال، سواء كنت تعمل في وظيفة مستقلة عن بُعد أو في فرصة عمل أخرى. إنه ينطوي على تحديد مقدار تكلفة القرارات المتخذة على العميل وتقييم نسبة التكلفة إلى الفائدة للحلول المحتملة.

 التوثيق

من أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها كمحلل هو توثيق العملية الكاملة لإنشاء وتنفيذ حلول الأعمال من البداية إلى النهاية. وهذا يسهل على جميع أصحاب المصلحة في المشروع فهم خطة العمل ، ويعزز تعاون الفريق.

معرفة أساسيات البرمجة

يعد الفهم الواضح لأساسيات البرمجة على الأقل شرطًا أساسيًا للتنفيذ الفعال للحلول. وتساعد هذه المعرفة محللي الأعمال على فهم الجوانب الفنية للمشروع، وتصور المشروع بأكمله، وتقليل المهام الزائدة، وتسهيل اكتشاف التكرار. كما أنه يسهل توصيل الأفكار والحلول مع فريقك.

 مهارات حل المشاكل

يتمثل الدور الأساسي لمحلل الأعمال في تحليل احتياجات العمل وإنشاء الحلول المثلى. وسيكون التعامل مع القضايا الصعبة تحت الضغط جزءًا من روتينك اليومي، خاصة أثناء المفاوضات بين الأطراف المشاركة في المشروع. فكيف ستتعامل معها؟ يتسم محلل الأعمال الجيد بالمرونة عند الحاجة ويمكنه العمل بشكل تعاوني مع أعضاء الفريق للوصول إلى الحلول.

اتخاذ القرار

يعتمد العملاء على حكمك المهني وقراراتك المتعلقة باحتياجات أعمالهم. تتطلب هذه المسؤولية الهائلة أن تكون اختياراتك مدعومة ببيانات مدروسة بدقة حول كل من الظروف الداخلية للشركة وتلك الخاصة بالسوق الخارجي.

 المهارات الإدارية

كل عميل لديه توقعات صريحة وضمنية. مسؤوليتك هي تلبية هذه التوقعات من خلال مزيج من التخطيط المناسب، ووضع أهداف واقعية للمشروع، وتوزيع المسؤوليات، وإدارة الوقت بكفاءة. مهاراتك القيادية والإدارية ضرورية للوفاء بالمواعيد النهائية لعملائك وإيجاد حلول فعالة.

مهارات التواصل

مهارة الاتصال هي أداة أساسية أخرى لمحلل الأعمال. يمكن أن تؤدي قدرتك على التواصل بشكل فعال إلى تبديد الخلافات، وتعزيز بيئة عمل ودية، وتشجيع فريقك على الاستمرار في المهمة، وكل ذلك سيؤثر بشكل إيجابي على جودة وكمية العمل المنجز.

التفاوض

قدرتك على التفاوض بنجاح هو ما يجعل سحر الأعمال يحدث. من المسلم به أن عملك سيشمل أشخاصًا مختلفين من خلفيات وشخصيات ومهارات مختلفة، من العملاء إلى المصممين إلى المطورين. إن قدرتك على مساعدة الناس على التفكير بشكل مختلف أو تقديم تنازلات عند الحاجة لتسهيل التعاون هو ما يميزك عن الهواة.

التوجيه

على الرغم من أنه ليس مسؤولية مباشرة لمحلل الأعمال، إلا أن القدرة على مشاركة معرفتك وخبراتك مع الآخرين هي طريقة ممتازة لتعزيز العمل الجماعي وتحسين الإنتاجية الإجمالية في مكان عملك.

اقرأ أيضا: 10 نصائح سريعة لكسب المزيد من العملاء الاستشاريين

اقرأ أيضا: 7 استراتيجيات لتنمية الأعمال على الإنترنت

اقرأ أيضا: كيفية تحسين SEO لموقع الويب ICO الخاص بك

اقرأ أيضا: سوق صرف العملات الأجنبية ماهي

:شارك هذا

اترك ردّاً