نصائح غذائية: هنا 6 حقائق مغذية عن الفستق

يحتوي الفستق على العديد من الفوائد الصحية. كان متوفرا في أجزاء مختلفة من العالم. عبر التاريخ الناس يستهلكون الفستق. تابع القراءة لمعرفة حقائق جيدة عن الفستق.
نصائح غذائية: هنا 6 حقائق مغذية عن الفستق
نصائح غذائية: هنا 6 حقائق مغذية عن الفستق

نصائح غذائية: هنا 6 حقائق مغذية عن الفستق

يتوفر الفستق في أجزاء مختلفة من العالم. له العديد من الفوائد الصحية. ومن المعروف أيضًا باسم الجوز الأخضر والجوز المبتسم. كان متوفرا في أجزاء مختلفة من العالم.

يحتوي الفستق على العديد من الفوائد الصحية. كان متوفرا في أجزاء مختلفة من العالم. عبر التاريخ، كان الناس يستهلكون الفستق. تابع القراءة لمعرفة حقائق جيدة عن الفستق.

1) شريكك في تناول وجبة خفيفة: الفستق هو وجبة خفيفة مغذية يمكنه سد الجوع بين الوجبات، مما يساعد على تجنب الإفراط في تناول الطعام في أوقات الوجبات. إنه بديل رائع للوجبات الخفيفة الأخرى التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات والدهون المشبعة. كما أنه مصدر متوازن للكربوهيدرات والبروتينات والدهون التي يحتاج إليه الجسم الإنساني.

2) البروتين النهائي: إذا كنت نباتيًا وتبحث عن خيارات البروتين، فلا داعي للقلق لأن فستق كاليفورنيا قد يكون عملية الشراء التالية. يشتهر الفستق بكميته العالية من البروتين، ويعمل كمكمل بروتيني مثالي لعدد كبير من النباتيين في الهند الذين يبحثون عن خيار غير لحمي وغير ألبان.

3) مهرجان الشراهة: من الذي لا يستمتع بنهم شديد؟ سواء كنت تشاهد شيئا أو تحتاج إلى شيء ما لتلك الاجتماعات الطويلة، فإن الفستق هو الخيار الأمثل. بالمقارنة مع المكسرات الأخرى، يمكنك الحصول على المزيد من الفستق لكل وجبة. هذا يعني أنه يمكنك تناول حوالي 49 فستقًا، مقارنة بـ 23 لوزًا أو 18 كاجو. هذا صحيح – يمنحك الفستق أكثر من ضعف عدد المكسرات لكل وجبة ونحن نحبها تمامًا.

4) مفيد للأمعاء: يحتوي الفستق على ثلاثة جرامات من الألياف لكل وجبة، وهو مصدر جيد للألياف. كما نعلم جميعًا، فإن الألياف هي وقود أجسامنا والتي لا تساعدك فقط على الشعور بالشبع ولكن أيضًا تساعد على الهضم وتمنع الإمساك.

5) التخلص من الإجهاد: الاضطرار إلى العمل من المنزل جعلنا بالتأكيد نخزن رفوف الوجبات الخفيفة في منزلنا ولكن لإشباع الحمية بداخلك، فإن الفستق هو علاج لأي شخص يتطلع إلى تناول الطعام بوعي. ثبت أيضًا أن الفستق المقشر يمنحك الشعور بالشبع، بينما يساعد فصل الفستق المقشر على التخلص من بعض الضغوط الخطيرة.

6) أفضل بدون حلوى: كالمعتاد، عادة ما ننظر إلى دمج الفواكه الجافة والمكسرات مع بعض الحلوى أو الأخرى، لكن هذه اللدغات الخضراء الطيبة لا تحتاج إلى شريك. مع نكهته البندقية وقوامه القوي، لا يمكن المساومة على الطعم الغني للفستق.

الفستق من الشيء الذي يقدم مذاقًا فريدًا، ويمكن تناوله أثناء التنقل، وهو أيضًا صحي – هو بدقة نعمة مقنعة. إن تناول وجبة خفيفة من الفستق المقشر الجميل للحصول على بروتين إضافي في ساعة تناول الوجبات الخفيفة هو تجربة مفيدة للغاية.  

اقرأ أيضا: أفضل 6 أطعمة صحية غنية بالدهون

اقرأ أيضا: 17 طعاما ووجبات خفيفة صحية للأطفال

اقرأ أيضا: 20 من الأطعمة الصحية لإضافتها إلى نظامك الغذائي

اقرأ أيضا: الأسباب السبعة لإضافة شيكو إلى نظامك الغذائي

:شارك هذا

اترك ردّاً